الأخبار 29 يناير 2019

 شاركت أبوظبي للإعلام في معرض 2019، الذي انطلق (الاثنين) في أبوظبي ولمدة ثلاثة أيام، ويقام تحت رعاية معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التسامح بهدف عرض الوظائف المتاحة وفرص التطور الوظيفي التي تقدمها لمواطني دولة الإمارات.

وأقامت أبوظبي للإعلام من خلال مشاركتها في المعرض 17 فعالية وورشة عمل المتخصصة بالعمل الإعلامي ضمن جناحها في المعرض والتي شارك بتقديمها مجموعة من الإعلاميين والمذيعين والمسؤولين في الشركة بهدف تعريف الجمهور بفنون المهنة، وتفاصيل العمل الإعلامي، إلى جانب استقطاب الكوادر البشرية المهتمة بالتحول في موهبتها إلى الاحتراف.

وقال سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام: "إن المشاركة في هذا المعرض تأتي امتداداً لجهودها الرامية إلى بناء منظومتها الإعلامية والإدارية، وفق مستهدفات وخطة استراتيجية شاملة تسعى إلى استقطاب الكفاءات من الكوادر المواطنة والمهتمين بالعمل في هذا القطاع الواعد، وتعزيز الهوية الوطنية، فضلاً عن الاستفادة من الخبرات المتراكمة لدى أبناء الدولة كل في مجال عمله".

وأضاف سعادة المدير العام: "إنه وفي سياق الإنجازات المتسارعة التي شهدتها الشركة خلال الفترة الماضية، فإننا نجحنا بالتركيز على تطوير القيادات الإماراتية والكوادر والكفاءات الشابة وفق خطتها الاستراتيجية، وتوطين المناصب التنفيذية والقيادية على مستوى الشركة، وهو ما يتواصل اليوم من خلال البناء على هذه الإنجازات والاستمرار في استقطاب الكفاءات".

من جانبه، قال طلال المزروعي المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المساندة في أبوظبي للإعلام: "إن مبادرات التوظيف والتدريب في أبوظبي للإعلام تلقى تفاعلاً كبيراً من الخريجين الجدد وحتى طلاب الجامعات، وهناك تدفق مستمر للكفاءات المواطنة إلى مختلف إدارات الشركة".

وأضاف المزروعي: "انتهجت أبوظبي للإعلام سياسة عمل استراتيجية تركز على تعيين الشباب الإماراتي في وظائف متخصصة بقطاع الإعلام، والعمل على تدريبهم وتطويرهم من خلال الدورات والبرامج الفنية والمهنية القادرة على المساهمة في تحسين مستقبلهم ومواصلة مسيرة النمو لأبوظبي للإعلام

ولفت المزروعي إلى أن استراتيجية أبوظبي للإعلام ترتكز على استقطاب وتطوير الكفاءات المواطنة في مجال الإعلام، وإتاحة الفرصة لهم لاكتساب الخبرات اللازمة لقيادة مختلف وسائلها الإعلامية المقروءة والمرئية والمسموعة والرقمية. 

وتقدم أبوظبي للإعلام فرصاً متميزة في مجال تدريب وتوظيف المواطنين، تتجاوز العمل في الكتابة والتقديم التلفزيوني أو الإذاعي لتشمل الإعلام الرقمي والإنتاج والإخراج والتقنيات الحديثة، وقد ساهمت أبوظبي للإعلام في إبراز العديد من نجوم الإعلام الإماراتيين، سواء ممن يعملون أمام الكاميرا أو خلفها.

شارك هذا المحتوى