الأخبار 21 أبريل 2019

 

أعلنت أبوظبي للإعلام عن إطلاق منصة "محتوى" الرقمية التابعة لها، منصة جديدة هي الأولى من نوعها في العالم العربي بعنوان "جوجيتسو"، والتي تهتم بكل ما يتعلق بهذه الرياضة من برامج وأخبار ومقابلات وبطولات، وتوفرها للجمهور العاشق والمتابع لها في الإمارات والمنطقة بطريقة مختلفة ومبتكرة

 

وتسعى المنصة إلى تغطية رياضة الجوجيتسو وبناء جسور من التعاون مع مختلف الأطراف المعنية بهذه الرياضة عبر المحتوى الذي تقدمه، حيث تعرض جميع أشكال المحتوى الرقمي من فيديوهات وصور ومقابلات وأخبار، إضافة إلى توفير ميزة البث المباشر لجميع البطولات الهامة داخل الدولة وخارجها سواء عبر المنصة أو قنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بها، فضلاً عن نشر المواد اليومية على منصات التواصل الاجتماعي خاصة خلال فترات أهم البطولات.

 

وتضم "جوجيتسو" مجموعة من البرامج الثابتة، من بينها "نجم الأسبوع" و"جوجيتسو الإمارات"، إضافة إلى "جيل الجوجيتسو" و"يلا جوجيتسو" و"Jiu-Sisters" و"قصة الجوجيتسو" و"البساط الذهبي"، إضافة إلى "درس جوجيتسو" و"أساطير الجوجيتسو" و"الباراجيتسو" و"معلومة اليوم"، لتغطي كافة جوانب هذه الرياضة من فعالياتها وبطولاتها السابقة والمستقبلية إلى متابعة أخبار أهم الرياضيين والمعلومات العامة.

 

وبهذا الصدد، قال سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام: "يأتي إطلاق هذه المنصة الجديدة بما ينسجم مع مستهدفات أبوظبي للإعلام والرامية إلى توفير المحتوى العربي المتنوع في العالم الرقمي بشكل عام، إلى جانب دعم مكانة إمارة أبوظبي بوصفها عاصمة الجوجيتسو العالمية، من خلال توفير تغطية شاملة لكافة فعاليات وبطولات هذه الرياضة على مستوى الدولة والمنطقة بشكل يرقى لتطلعات الجمهور، خاصة ضمن العالم الرقمي في ظل ما تناله هذه الرياضة من اهتمام استثنائي حكومي وشعبي في دولة الإمارات".

 

بدوره ثمن سعادة عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو الشراكة المتميزة التي تجمع بين اتحاد الإمارات للجوجيتسو وأبوظبي للإعلام، مؤكداً مواكبة هذا المشروع لأهداف وتطلعات اتحاد الإمارات للجوجيتسو في توسيع رقعة انتشار هذه الرياضة النبيلة  والوصول بها إلى أكبر شريحة من الجماهير داخل الدولة وخارجها، كما يسهم في ترسيخ مكانة إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة كمركز للجوجيتسو، ويفتح آفاقاً جديدة لتعزيز شعبية هذه الرياضة بين الأجيال الجديدة والصاعدة عبر استخدام وسائل التواصل الاجتماعية والرقمية والمرئية الأكثر انتشاراً.

 

ومن جانبها، قالت عائشة المزروعي مدير منصة محتوى الرقمية: "تعتبر "جوجيتسو" إضافة نوعية إلى طبيعة المحتوى الذي توفره منصة "محتوى" الرقمية، وهي مبادرة جديدة تستهدف شريحة شبابية تهتم بشكل متزايد بهذه الرياضة وتتجه نحو العالم الرقمي الذي أصبح نافذتها لمتابعة مستجداتها وآخر أخبارها ونتائج بطولاتها".

 

وأضافت: "تأتي هذه المنصة ثمرة لجهود الإدارة الرقمية في أبوظبي للإعلام التي تعمل فيها مجموعة من المبدعين الإماراتيين والعرب الذين يتمتعون بمختلف المهارات المرتبطة بالإعلام الجديد، والذي أدركوا وجود فجوة في المحتوى الخاص برياضة الجوجيتسو وعملوا على سدها من خلال المحتوى المبتكر الذي ينسجم مع التوجهات الشبابية في العالم الرقمي ووسائل التواصل الاجتماعي".

 

بدوره قال محمد سمير مدير منصة "محتوى جوجيتسو":" إن هذه الرياضة تجمع الكثير من الصفات الإيجابي، وهي أداة تربوية مهمة للشباب ،إذ تساعد على تعليمهم على مفاهيم جديدة في مواجهة التحديات واستغلال عناصر القوة لديهم ،ومن هنا فإننا نسعى في محتوى جوجيتسو إلى أن نعكس هذه القيم والمفاهيم المهمة".

 

يذكر أن أبوظبي للإعلام أطلقت منصة "محتوى" الرقمية في شهر أكتوبر من العام الماضي، وهي الأولى من نوعها على مستوى المنطقة من حيث حجم الإنتاج والوصول إلى الجمهور المستهدف، بهدف تقديم محتوى تفاعلياً مرئياً ومعرفياً متنوعاً يلبي مختلف الأذواق والاهتمامات. وجاء إطلاق المنصة ضمن مساعي الشركة الرامية لمواكبة التحول الذي يشهده القطاع الإعلامي نحو المجالات الرقمية بشكل عام ووسائل التواصل الاجتماعي بشكل خاص.

 

وتهدف "محتوى" إلى إثراء المحتوى العربي في العالم الرقمي، وخلق حالة من النقاش الإيجابي في المجتمع المحلي والعربي، إلى جانب تقديم محتوى شبابي متنوع يغطي جميع الاهتمامات ويبرز المواهب الإماراتية والعربية في هذا المجال ويحتفي بها، حيث يتنوع المحتوى الذي تقدمه بين العلوم والاختراعات العلمية بجميع أنواعها مع اهتمام خاص بتقنيات الذكاء الاصطناعي، وبين القضايا المجتمعية المحلية التي تحتفي بتاريخ وثقافة وفن وتراث المجتمعات الإنسانية، إضافة إلى المحتوى الرياضي والمواضيع السياسية التي تتناول القضايا والأحداث الراهنة بالعودة إلى جذورها التاريخية، وغيرها من مواضيع الصحة والتعليم والجمال والهويات والأنشطة.

 

شارك هذا المحتوى