الأخبار 10 سبتمبر 2019

يطل عدد مجلة ماجد 2116 برموز و أيقونات مستوحاه من عالم المناخ وخوض تجربة علمية للتعرف على حقائق ومعلومات عن أهمية حماية الغلاف الجوي، وكيف يمكن للبشر لعب الدور الأكبر في التقليل من أضرارها والمساهمة في حماية الأرض  من الأشعة الكونية الضارة للبشر ؛فهي بمثابة واقي شمس للأرض.

بدوره، يقدم فطين معلومات عن طبقة الأوزون وهي عبارة عن غاز مثل الأكسجين يشكل جزء من الغلاف الجوي الذي يحيط بالأرض ويبتعد عن سطحها نحو 30 كيلومتراً وهي تحمي الأرض من الاشعة الخطيرة التي تصدر عن الشمس.

تستعرض صفحة أصل الاشياء  تاريخ اختراع  "إشارات المرور" التي يعود أصل إبتكارها إلى المهندس الإنجليزي جون بيك تايت الذي استعان بخبرته في مجال القطارات وصنع أول إشارة مرور في العالم وكانت عبارة عن عمود حديدي تعلوه ذراعان حين تتحول إلى وضع أفقي فهذا يعني قف وحين تتحول الى زاوية 45 درجة فهذا يعني أحذر ووضع أعلى العمود مصباح دوار يضاء بالغاز يستخدم ليلا يخرج منه ضوء أحمر أو أخضر وكانت الاشارة تدار يدوياً.

عبر جولاته اللامتناهية حول العالم، يصطحب ماجد أصدقائه إلى "جبل مرّة" أحد المعالم السياحية السودانية المهمة يقع في ولاية غرب دارفور يمتد مئات الأميال من مدينة كاس جنوباً إلى ضواحي الفاشر شمالاً أعلى نقطة فيه ذات مناخ معتدل وتتوفر فيها مياه الأمطار والينابيع. ويتعرف القراء على البحيرات البركانية التي تتسرب مياهها عبر الصخور والتي تكونت في قمم الجبل على مدار السنين.

في مغامرة شيقة ومثيرة يتعايش مع أحداثها قراء ماجد في  سينما الأطفال لهذا الاسبوع على فيلم Shark Tale المليئ بمفاجآت وأسرار المحيط، وهو أشبه برحلة استكشافية ممتعة لمقابلة مخلوقات غريبة وطريفة ،حيث تدور احداثه من خلال شخصيتان رئيسيتان "ليني" القرش الطيب يحاول والده  زعيم عصابة ان يجعل منه قرشاً حقيقياً يفترس الأخرين دون رحمة اما "أوسكار" فهو من الاسماك الأليفة التي تعيش في الجانب الفقير من المدينة. تبدأ الاحداث حين يُقتل شقيق ليني القرش فرانكي،ويصادف أن يتواجد أوسكار في مسرح الجريمة فيستغل الحدث لمصلحته ليصبح بطلا شعبيا وينال لقب قاتل أسماك القرش.

أما سفير التسامح فقد شارك في مسيرة تضامنية بحضور جميع اطياف المجتمع لدعم ملايين الطلبة في الدول النامية الذين يتكبدون مشقة السير على الأقدام لمسافات طولية للوصول إلى مدارسهم.

وقدم سالم نصائحه لشقيقته بعد أستخدام الهاتف النقال الا عند الضرورة لما له من مضار على صحة الإنسان  فهو قد يؤذي الاذن ويسبب صداع وغيرها من المضار .

وتقدم كراملة نصائحها لمتابعيها عن الاحتباس الحراي التي يعد مشكلة تهدد حكومات العالم، وهناك جهود بسيطة للتقليل من آثار تلك الظاهرة مثل ترشيد استهلاك المياه الساخنة الذي يوفر نسبة كبيرة من الطاقة، والحد من تشغيل الأجهزة الكهربائية كالحاسبوب ومكيفات الهواء ومجففات الشعر يحمي البيئة من انبعاث ثاني أكسيد الكربون الذي يعد احد الغازات المهمة التي تزيد من خطورة الظاهرة كما ان الافراط في استخدام مستحضرات العناية بالشعر تزيد نسبة وجود الغازات المضرة في الجو.

 

 

 

شارك هذا المحتوى